أبوظبي للأوراق المالية يوقع اتفاقية إطلاق نظام محاكاة وشاشات عرض جديدة .

ENN – وام – وقع سوق أبوظبي للأوراق المالية اتفاقية إطلاق نظام محاكاة جديد وشاشات عرض جديدة مع شركة زاق تريدر المتخصصة في مجال تقديم خدمات الحلول المتكاملة للتداول المحلي والأقليمي والعالمي.

وتأتي هذه الخطوة في إطار مساعي سوق أبوظبي للأوراق المالية الهادفة إلى تحقيق أحد أهم ركائز الأهداف الاستراتيجية بما يتناسب مع الرؤية المستقبلية للسوق الرامية إلى تقديم خدمات أفضل للمستثمرين في نشاط التداول والأرتقاء بمعايير الأداء ومستوى التطوير التي لها الدور الهام في جذب المستثمرين وذلك بالأعتماد على تطبيق أفضل أليات الأداء التي تضاهي أرقى المعايير وأفضل الطرق المطبقة في الأسواق المالية العالمية .

وقع الاتفاقية راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية وشهاب خليل الرئيس التنفيذي لشركة زاق تريدر وذلك بمقر السوق بأبوظبي بحضور مجموعة من مدراء ومسؤولي الجانبين وعدد من ذوي الأختصاص .

وأعرب راشد البلوشي في تصريح بهذه المناسبة عن تطلعه لأن تلقى هذا الخطوة الإستحسان المنتظر من جانب المستثمرين مشيرا الى ان سوق أبوظبي للأوراق المالية يسعى عن كثب من أجل توفير أفضل الخدمات الجديدة والمتطورة لجمهور المستثمرين .

ولفت إلى أن هذه الإتفاقية إضافة نوعية تلبي احتياجات المستثمرين وتتيح الفرصة لهم للتعامل مع أحدث التقنيات الحديثة لجعل الأنشطة الاستثمارية ومعاملات التداول الخاصة بالعملاء أكثر سهولة وملاءمة عن طريق توفير خدمات محسنة .

من جهته أعرب شهاب خليل عن سعادته للتعاون مع سوق أبوظبي للأوراق المالية .. وقال ” نتطلع لتوسيع نطاق شراكتنا بما يتناسب مع تطلعات إدارة سوق ابوظبي للأوراق المالية وفق استراتيجيتها الهادفة إلى تقديم خدمات مميزة للمتعاملين وجمهور المستثمرين والشركاء تعكس وتؤكد في نفس الوقت المكانة المتميزة التي حققها سوق ابوظبي خلال مسيرته ” .

من ناحيته أوضح عبدالله سالم النعيمي رئيس إدارة العمليات والرقابة في سوق أبوظبي للأوراق المالية أن نظام المحاكاة الجديد لشاشات التداول يوفر للمستثمرين خدمة أسلوب عرض الأوامر للشراء والبيع للشركات المدرجة وقت التداول بطريقتين مختلفتين مرتبة ومجمعة بالسعر أو الأمر كما توفر رسما بيانيا يوضح حركة التداولات التامة على السهم بالإضافة لعرض لجميع الصفقات التامة بالتوقيع والسعر كما يوجد خاصية عرض الأخبار جميعها الواردة للشركات المدرجة من عدة مصادر مختلفة .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى