أبناء الامارات في الملصق الخليجي والفيلم العالمي

 

World_Down_Syndrome_Day_2014(2)

اختار المكتب التنفيذي للجمعية الخليجية للاعاقة  صورة بطل جمعية الامارات لمتلازمة داون ” محمود جعرور ” لملصق اليوم العالمي مؤكدة اهمية تضافر الجهود في خدمة ذوي متلازمة داون.

واصدرت المنظمة  الدولية لمتلازمة داون  ببريطانيا فيلما توثيقا لهذا العام شاركت فيه الامارات من خلال جمعية الامارات لمتلازمة داون  كما سيعقد مؤتمر خاص بالمناسبة  لاستكشاف الجديد من الحلول لكافة التحديات التي تواجه ذوي متلازمة داون وأسرهم كما اصدرت المنظمة ملصقا اعلاميا عن الفعالية .

واشاد الفيلم بجهود جمعية الامارات لمتلازمة داون في تحقيق الرعاية الصحية والتربوية لذوي المتلازمة.

ودعت المنظمة الهيئات المختصة في العالم وذوي متلازمة داون وأسرهم وجميع الداعمين لجمعيات متلازمة داون ومنظماتها وروابطها الى تحقيق المزيد من الرعاية والاهتمام الصحي والمساوة فيه وتحقيق المزيد من الرفاه والاندماج المجتمعي في الحياة لذوي متلازمة داون وهم يحتفلون بالنسخة التاسعة لليوم العالمي لذوي متلازمة داون والذي توافق الحادي والعشرين من كل عام وباعتماد من الأمم المتحدة .

صرح بذلك المهندس اسامة الصافي امين السر العام للجمعية .

وجاء في بيان المنظمة الدولية : يصادف 21 مارس 2014  الذكرى السنوية  التاسعة لإحياء اليوم العالمي لمتلازمة داون  كل عام ليوحد أصوات ذوي  متلازمة داون ، وأولئك الذين يعيشون ويعملون معهم ، ولإبراز مطالبهم خاصة وانه لا يزال هناك أكثر من ذلك بكثير يمكن القيام به لأجلهم .

وشجعت المنظمة الدولية لمتلازمة داون الدولي أصدقاء ذوي متلازمة داون  في جميع أنحاء العالم لاختيار الأنشطة والفعاليات الخاصة بهم للمساعدة في رفع الوعي عن ما هي متلازمة داون ؟ ماذا يعني أن يكون متلازمة داون ؟ و كيف يمكن لذوي  متلازمة داون ان يلعبون دورا حيويا في حياتنا والمجتمعات ؟

ودعا الجميع للتعاون وابراز نشاطاتهم من خلال الموقع الالكتروني للمنظمة .

واكدت المنظمة  ان شعار العام ” الصحة و العافية – وصول والمساواة للجميع” ودعت المنظمة الى ان يعي جميع الناس الذين يعانون من متلازمة داون انه لديهم الحق في الحصول على الرعاية الصحية عند الحاجة على قدم المساواة مع الآخرين دون تمييز ومع التقييم السليم للاحتياجات الصحية الخاصة للفرد.

ودعت المنظمة ان تسلط انشطة جمعيات ومنظمات متلازمة داون في الدول والاقاليم على ان متلازمة داون لا تجعل الشخص غير صحي وهي  حالة وراثية  وليست مرضا وانه قد يكون لدى ذوي متلازمة داون  مشاكل صحية طوال حياتهم  تماما مثل أي شخص آخر لذا فينبغي أن يكون الحصول على الرعاية الصحية على قدم المساواة مع الآخرين  وان القضايا الصحية المعروفة المحددة التي قد تؤثر على الأشخاص الذين يعانون من متلازمة داون ، والمعلومات عنهم يجب ان تكون دقيقة  و ان  تستند إلى الأدلة المتاحة وأن تكون على بينة من المهنيين الصحيين  عند  تقديم الرعاية لذوي متلازمة داون  كما يجب ان لا يكون لدى المهنيين أي  تميز ضد ذوي متلازمة داون  كرفض التعامل معهم أو إلقاء اللوم على القضايا الصحية على متلازمة داون بشكل عام ، وعليهم فقط  النظر  لهم فقط  من منطلق مسائل صحية معروفة محددة التي قد تؤثر على الناس الذين يعانون من متلازمة داون.

ودعت المنظمة بمناسبة احتفالها باليوم العالمي في نسخته التاسعة الى ارتداء شعار متلازمة داون والمشاركة في جهود التوعية بمتلازمة داون من خلال مواقعهم الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بهم في واتساب او تويتر وغيرها بهدف توحيد الصوت العالمي المناصر لحقوق ذوي متلازمة داون في الرفاه ه والاندماج الاجتماعي الشامل مع الجميع .

واصدرت المنظمة موقعا تفاعليا لاحتفالات دول العالم باليوم العالمي لمتلازمة داون عناون :  www.worlddownsyndromeday.org

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى