تعزيزاً للمعرفة “تريندز” يطلق نسخة جديدة من موقعه الإلكتروني ويحدث “تريندز المعرفة”

ضمن أنشطته وفعالياته الرمضانية، أعلن مركز تريندز للبحوث والاستشارات عن إطلاق نسخة محدثة من موقعه الإلكتروني ومنصة “تريندز المعرفة”، لتحقيق رؤيته العالمية، وتعزيز المعرفة ونشر ثقافة البحث العلمي، وفي إطار سعي المركز المستمر لتحسين تجربة المستخدم وتعزيز الوصول إلى محتواه القيم.

وتتميز النسخة الجديدة من موقع “تريندز” الإلكتروني بتصميم عصري مبتكر يواكب أحدث المعايير التكنولوجية. ويهدف الموقع إلى تسهيل الوصول إلى المعلومات وتقديم تجربة تفاعلية للمستخدمين.

ويعكس الموقع هوية “تريندز” البحثية، ويشكل نافذة للعالم على “تريندز” وطبيعة عمله وخدماته، إضافة الى منتجه البحثي الوازن.

كما يقدم الموقع شرحاً وافياً عن “تريندز” وأهدافه ورؤيته ورسالته العالمية، كما يتيح الاطلاع على مجالس “تريندز” العلمية والأكاديمية والاستشارية، وكذلك أبرز الشخصيات التي شاركت في فعالياته وأنشطته.

ويتميز الموقع أيضاً بأنه متوافق مع جميع الأجهزة الذكية، ويتضمن محتوى غنياً ومتنوعاً باللغتين العربية والإنجليزية، مع إمكانية البحث عن المعلومات بسهولة، والمشاركة في المناقشات والحوارات.

 

“تريندز المعرفة” 

وفي إطار سعيه لتعزيز المعرفة ونشر ثقافة البحث العلمي، أعلن “تريندز” أيضاً عن تحديث منصة (تريندز المعرفة) لتقديم محتوى غني ومتنوع بأساليب وقوالب عديدة.

 وتوفر المنصة محتوى مقروءاً ومرئياً يركز على التقارير والدراسات وعروض الكتب في شتى المجالات.

وتهدف المنصة إلى تعزيز التواصل الفعال بين “تريندز” ومجتمع الباحثين والأكاديميين، وتوفير منصة تفاعلية لمشاركة الأفكار والرؤى حول مختلف القضايا والتحديات، وتوفير قاعدة معرفية موثوقة من المعلومات والبيانات.

وبهذه المناسبة أكد الدكتور محمد عبدالله العلي، الرئيس التنفيذي لمركز تريندز، أن هذه الخطوات التطويرية جاءت في إطار استراتيجية المركز ورؤيته العالمية وأهدافه المستقبلية؛ كي تعبر عن روح “تريندز” ورسالته وتطلعاته ومنهجيته الراسخة في خدمة مجال البحث العلمي، على المستويين الإقليمي والعالمي.

وشدد على أهمية المعرفة في التقدم والتطور للمجتمعات، مشيراً إلى أن تحديث الموقع و”تريندز المعرفة” جاء أيضاً ليؤكد شعار تريندز “نستشرف المستقبل بالمعرفة”، والذي يعكس التزام المركز بتقديم أفضل الخدمات والمنتجات التي تساعد على اكتساب المعرفة والمهارات اللازمة للبحث العلمي.

وحول الموقع الجديد أكد الباحث محمد الظهوري المشرف على الموقع أن عملية التحديث التي جرت راعت الأهداف البحثية المعرفية لـ”تريندز”، وعملت على تسهيل وصول نتاجه البحثي وأنشطته وفعالياته وإصداراته وخدماته بشكل يسير، معرباً عن أمله في أن يخدم الموقع رسالة “تريندز” المعرفية العالمية.

بدورها أكدت اليازية الحوسني، مديرة مكتب الاتصال الإعلامي في “تريندز”، أن تطوير الموقع جاء بجهود موظفي “تريندز” وفق عمل تكاملي، مشيرة إلى أنه تمت مراعاة كل جديد في تنظيم الموقع وتوزيع أبوابه.

وحول “تريندز المعرفة” قال الباحث خالد عبدالحميد المشرف على المنصة، إن تحديث “تريندز المعرفة” يهدف إلى تحسين نقل المعلومة المعرفية عبر قوالب متعددة تتسم بالمرونة لتعزيز نشر ثقافة المعرفة والبحث العلمي بين مختلف فئات المجتمع.

من جانبها، أكدت شما الكعبي، مدير إدارة مختبر تريندز الذكي، أهمية تعزيز ونشر رسالة المركز البحثية. وأضافت أن مختبر تريندز الذكي يحرص على ترجمة شعار “نستشرف المستقبل بالمعرفة” إلى تصاميم إبداعية جذابة تشجع وتدعم جهود المركز المعرفية.

شاهد أيضاً