محمد الشرقي يشهد توقيع اتفاقية لتوصيل ومد شبكة الغاز للمنشآت الصناعية بالفجيرة

[ad_1]


الفجيرة في 18 يناير / وام /   شهد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، توقيع اتفاقية استراتيجية بين مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، ومنطقة الفجيرة للصناعات البترولية (فوز)، ومؤسسة الإمارات العامة للبترول إمارات  وقع الاتفاقية، سعادة المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، وسعادة الكابتن سالم الأفخم المدير العام لمنطقة الفجيرة للصناعات البترولية (فوز)، والدكتور رحمة بن محمد الشامسي المدير التنفيذي لدائرة مبيعات التجزئة في مؤسسة الإمارات العامة للبترول  وأكد سمو ولي عهد الفجيرة، أهميّة الشّراكات الاستراتيجية في تعزيز أهداف التنمية المستدامة، وتحقيق التكامل في منظومة عمل المنشآت الصناعية في إمارة الفجيرة للارتقاء بقطاع النفط والغاز والطاقة وتطويره، وتعزيز مستويات عمله نحو أفضل المخرجات  وأشار سموّه، إلى دعم ومتابعة صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، للمشاريع التنموية الكبرى التي تدعم الأهداف الاستراتيجية لخطة الفجيرة وتحولاتها في أهم القطاعات الحيوية في المرحلة المقبلة، وتواكب رؤية الدولة وتوجّهاتها المستقبلية في قطاع الطاقة والصناعة والاستثمار الذي يدعم مؤشراتها في تقارير التنافسية العالمية في هذه القطاعات  وتهدف الاتفاقية، إلى إطلاق المرحلة الأولى من مشروع توصيل ومد شبكة الغاز إلى المنشآت الصناعية العاملة بإمارة الفجيرة، بهدف تعزيز اعتماد الغاز الطبيعي في قطاعات الصناعة والتجارة والطاقة في الإمارة  وقال المهندس علي قاسم، إن الاتفاقية ستسهم في دفع النمو الاقتصادي في إمارة الفجيرة، كما تمثّل خطوة هامة في مسيرة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية نحو التنمية المستدامة لمنح الأولوية للنمو الاقتصادي المستدام في إمارة الفجيرة، تماشياً مع رؤية الدولة وتوجيهاتها للتحول نحو اقتصاد محايد الكربون، موضحا الأهمية البيئية للاعتماد على الغاز كطاقة نظيفة في تعزيز التنمية المستدامة وتقليل البصمة الكربونية، ودفع عجلة النمو الاقتصادي في إمارة الفجيرة  من جانبه، أكد الكابتن سالم الأفخم، أهمية الغاز الطبيعي للصناعات التعدينية ودوره في دعم الابتكار والبحث والتطوير بما يعزز الاستثمارات في مجال الغاز الطبيعي وتكنولوجيا الغاز المستدامة، وتطوير حلول فعالة من حيث التكلفة ودعم البيئة في مجال استخدام الغاز في الصناعات وتنوّع مصادر الطاقة، فضلا عن دوره في تحفيز الاقتصاد الأخضر، وتعزيز مفهوم الاستدامة البيئية  وأكد الدكتور رحمة بن محمد الشامسي المدير التنفيذي لدائرة مبيعات التجزئة في مؤسسة الإمارات العامة للبترول، الأهمية الاستراتيجية للمشـروع الذي يرتكز على البنية التحتية لـشبكة (إمارات) الممتدة من أنابيب الغاز الطبيعي، لتحقيق الأهداف المشتركة لجميع الأطراف في تقليل انبعاثات الكربون تماشيا مع أهداف دولة الإمارات في تحقيق الحياد المناخي، وتشجيع العملاء الصناعيين والتجاريين على الانتقال إلى استخدام الغاز الطبيعي المستدام  حضر التوقيع، الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، والمهندس محمد سيف الأفخم رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، ونبيل بن بطي المهيري المدير التنفيذي لدائرة عمليات الغاز

[ad_2]

Source link

شاهد أيضاً