سعيد الطاير: البنية التحتية في دبي تؤكد مكانتها كأفضل مدينة للعيش والعمل عالميا

[ad_1]


دبي في 17 يناير/ وام / أكد معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي أنه تماشياً مع رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، أسهمت البنية التحتية المتطورة في دبي في القطاعات المختلفة مثل الكهرباء والمياه والنقل والمطارات والموانىء والتي أرستها على مدار عقود وتواصل تطويرها وتحديثها وفق أفضل المعايير العالمية، في تأكيد مكانتها كأفضل مدينة في العالم للعيش والعمل وترسيخ موقعها مركزاً عالمياً للاقتصاد والتجارة جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية بعنوان مشاريع رائدة تعزز الاستدامة التي ألقاها خلال فعاليات الدورة التاسعة من “منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع” الذي تنظمه هيئة الطرق والمواصلات تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وتشارك في تنظيمه هيئة كهرباء ومياه دبي وقال معاليه إن تدشين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، خلال استضافة دولة الإمارات المؤتمر العالمي للمناخ ‘COP28‘ ، لأكبر مشروع للطاقة الشمسية المركّزة على مستوى العالم، وذلك ضمن المرحلة الرابعة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم وفق نموذج المنتِج المستقل للطاقة، جاء ضمن إنجازات دبي في عام الاستدامة وفي سياق إطلاق المشاريع الداعمة للمناخ وبما يتماشى مع أهداف استراتيجية الإمارات للحياد المناخي 2050، واستراتيجية دبي للحياد الكربوني 2050 وأضاف “ تعد المرحلة الرابعة التي تصل قدرتها الإنتاجية إلى 950 ميجاوات، أكبر مشروع استثماري، باستثمارات تصل إلى 15 78 مليار درهم ويضم المشروع أعلى برج للطاقة الشمسية المركزة في العالم بارتفاع يزيد على 263 متراً، وأكبر سعة تخزينية للطاقة الحرارية بقدرة 5,907 ميجاوات ساعة، وذلك وفق موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية ” وأوضح معالي الطاير أنه في إطار جهودها للمساهمة في تعزيز ازدهار اقتصاد دبي، أصبحت هيئة كهرباء ومياه دبي نموذجاً يحتذى على مستوى العالم في كفاءة واعتمادية الطاقة والمياه وتوفير خدماتها وفق أعلى معايير الاعتمادية والكفاءة والجودة، ومواكبة الزيادة في الطلب على الطاقة والمياه من خلال رفع القدرة الإنتاجية التي تصل حالياً إلى 16,270 ميجاوات من الكهرباء و490 مليون جالون من المياه المحلّاة يومياً، إضافة إلى رفع قدرة شبكات النقل والتوزيع بما يواكب التوسع الكبير الذي تشهده دبي، وحتى 30 يونيو 2023، تجاوزت قيمة إجمالي الأصول الثابتة التي استثمرت فيها الهيئة 214 مليار درهم ، وتبلغ القيمة الرأسمالية لمشاريع الهيئة في الفترة الممتدة بين عامي 2024 و2028 نحو 42 مليار درهم وقال لدينا نمو قوي، متزايد ومستدام للطلب على الطاقة والمياه في دبي، حيث ارتفع الحمل الذروي للكهرباء عام 2023 إلى 9 في المائة والطلب الذروي على المياه إلى 5 في المائة، نتيجة الازدهار العمراني والنمو الاقتصادي والزيادة المطردة في عدد السكان ، مشيرا إلى أن الهيئة توفر خدماتها لسكان دبي الدائمين الذين تخطى عددهم 3 6 مليون شخص، وأكثر من 4 7 مليون شخص خلال فترة النهار وأضاف تدعم مشاريعنا تحقيق سياسة دولة الإمارات للاقتصاد الدائري، حيث نتابع تنفيذ استراتيجيتنا الخاصة بالاقتصاد الدائري لبلورة جهودنا المستمرة الهادفة إلى الاستخدام الأمثل للموارد، وإثراء القيمة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، والمساهمة في دفع عجلة الاستدامة في الإمارات وإمارة دبي، ويعد الابتكار ركيزة أساسية في تطوير منظومة العمل وتعزيز الكفاءة في الإنتاج التي تحسنت بنسبة تفوق 37 في المائة ما بين عامي 2006 و2022، وارتفعت كفاءة استهلاك الوقود إلى نحو 90 في المائة ضمن أفضل المستويات العالمية، وحققنا الريادة العالمية في مجال التشغيل والأداء وقال معالي الطاير برؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، سنواصل تنفيذ مشاريع مستدامة تسهم في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة وتحقق سعادة المواطنين والمقيمين والزائرين في دبي

[ad_2]

Source link