فيرتف تفتتح مصنعاً جديداً ومنشأة ومختبراً في الهند لتلبية الطلب العالمي والإقليمي على حلول وأنظمة الإدارة الحرارية  

دبي، الإمارات العربية المتحدة- في 17 يناير 2024: أعلنت شركة “فيرتف – Vertiv”، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (VRT)، والمزود الرائد عالمياً لحلول البنية التحتية الرقمية الحيوية وحلول استمرارية الأعمال، عن افتتاح منشأة تصنيع جديدة في مدينة تشاكان بمقاطعة بيون في الهند، بهدف تلبية الطلب المتزايد على مراكز البيانات ودعم حلول وأنظمة البنية التحتية حول العالم، بما في ذلك الهند ودول منطقة آسيا والمحيط الهادئ. ويختص المصنع الجديد بإنتاج معدات وحلول الإدارة الحرارية المصممة خصيصاً لمراكز البيانات المشتركة ومراكز البيانات السحابية ومراكز البيانات الخاصة بشركات الاتصالات إضافة إلى مراكز البيانات التابعة للمؤسسات، بما يساهم في تلبية احتياجات الأسواق المحلية والدولية. وتُعد المنشأة الجديدة الثالثة من نوعها لشركة “فيرتف” في الهند، لتنضم إلى مرافق التصنيع الحالية التي تمتلكها الشركة في كل من مدينتي أمبيرناث وبيون.

تمتد المنشأة الجديدة على مساحة 4.8 فدّان (210.000 قدم مربع)، وتختص بتصنيع وإنتاج حلول التبريد بقدرة تتراوح من 200 واط إلى أكثر من 2 ميجاواط، بما في ذلك أنظمة التبريد الحر الكاظم للحرارة، ووحدات مناولة الهواء المخصصة الكبيرة (AHU)، ووحدات الجدران الحرارية، ومجموعة جديدة من حلول التمدد المباشر(DX) ، إضافة إلى حلول التمدد المباشر والتبريد المجاني المغلّفة مع وحدات اقتصادية، ومجموعة جديدة من وحدات التبريد المترادفة، ووحدات التثبيت على الحائط، وأنظمة تبريد الرفوف. وتضم المنشأة أيضاً مختبرات حديثة لفحص جودة أداء الحلول والمنتجات، إضافة إلى مركز مخصص لتقييم تجارب العملاء، وقدرات لدعم عمليات التصميم. وتم بناء المنشأة في حديقة متوافقة مع معايير مجلس المباني الخضراء الهندي (IGBC) والتي تركز على تعزيز ممارسات الاستدامة والحد من التأثير السلبي على البيئة.


وفي معرض حديثه عن تدشين المنشأة الجديدة، قال جيوردانو ألبرتازي، الرئيس التنفيذي لشركة “فيرتف”: “في ظل التحولات الرقمية المتسارعة والاعتماد المتزايد على تقنيات الذكاء الاصطناعي، يشهد قطاع مراكز البيانات نمواً ملحوظاً وطلباً متنامياً على الحلول والخدمات التي من شأنها تعزيز وتوسيع الطاقة الاستيعابية بما في ذلك حلول البنية التحتية الخاصة بأنظمة الإدارة الحرارية والعمليات التشغيلية. ونظراً للمكانة التي تتمتع بها جمهورية الهند اليوم، باعتبارها مركزاً إقليمياً لمراكز البيانات في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، فقد وقع اختيارنا عليها لتأسيس منشأتنا الجديدة الثالثة من نوعها في البلاد. وتعكس هذه الخطوة التزامنا بتقديم الدعم لمنظومة مراكز البيانات ليس فقط في الهند وإنما في جميع أنحاء المنطقة والعالم”.