عبد الله المري يتفقد أكاديمية شرطة دبي

أكد معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، أن الكوارد البشرية التي تخرجت من أكاديمية شرطة دبي خلال السنوات الماضية ساهمت في تحقيق المؤشرات الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي، والمتمثلة في تحقيق زمن الاستجابة للبلاغات المُختلفة، وخفض نسبة الجريمة، والقبض على مرتكبيها، والتعامل مع مختلف البلاغات بكل حرفية واتقان.

جاء ذلك خلال تفقد معاليه أكاديمية شرطة دبي ضمن برنامج التفتيش السنوي على الإدارات العامة ومراكز الشرطة، يرافقه العميد بدران الشامسي مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب بالوكالة، والعميد الدكتور سلطان الجمال مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد الدكتور صالح الحمراني نائب مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، والعقيد الدكتور منصور البلوشي نائب مدير أكاديمية شرطة دبي، والعقيد أحمد المهيري مدير إدارة الرقابة والتفتيش، والمقدم الدكتور عبد الرزاق عبد الرحيم، رئيس قسم التفتيش، وعدد من الضباط.

وأثنى معالي الفريق المري على الدور الحيوي الذي تقوم به أكاديمية شرطة دبي من تأهيل الكوادر العسكرية من الطلبة الجامعيين والمرشحين وصف الضباط والأفراد، مؤكدا أن تأهيل الموارد البشرية يترتب عليه تطور في مختلف العمليات الرئيسية لشرطة دبي، وصولاً للتميز والريادة في المجالات كافة.

واستهل معالي الفريق عبدالله المري التفتيش بتفقد الطابور العام للعاملين في الأكاديمية والطلبة المرشحين، ومن ثم وقف على تطورات الإدارات الفرعية في الأكاديمية والإحصاءات الخاصة بها، مشدداً على أهمية التطوير الدائم في المنظومة الأكاديمية والتدريبية لمواكبة اعرق الاكاديميات الشرطية.

وأطلع الفريق المري على مُقترح الخطة التطويرية المتكاملة للأكاديمية، من خلال تحليل البيانات واطلاق المبادرات المختلفة لكل إدارة فرعية، والتي تشمل مشروع منظومة البحث العلمي الموحد، ورحلة البحث العلمي، ومنظومة “LMS”، والموقع الالكتروني الجديد للأكاديمية، والتصور الخاص بالهوية الجديدة للأكاديمية، وعدد من المشاريع الأخرى.

إنجازات كلية الدراسات

كما أطلع معاليه على إنجازات كلية الدراسات العليا، حيث تم تخريج 471 طالباً وطالبة خلال 5 سنوات الماضية، إلى جانب الاسهامات العلمية التي بلغت 384 بحثاً، مؤكداً أهمية البحوث في تطوير مختلف القطاعات والاستفادة منها في الجانب المروري والجنائي والعملياتي.

احصائيات معهد التدريب

واستمع الفريق المري إلى شرح على احصائيات معهد التدريب، حيث بلغ اجمالي عدد المتدربين 2840 متدرباً خلال 5 سنوات الماضية ساهموا في دعم العمليات الأساسية للقيادة العامة لشرطة دبي في قطاعات مختلفة، إلى جانب الاستماع إلى عرض حول تطور منظومة التدريب في الأكاديمية لتواكب التغييرات وأساليب التدريب الحديثة.

واطلع الفريق المري على مؤشر الأداء، لكلية القانون في برنامجين البكالوريوس في القانون وعلوم الشرطة، والبكالوريوس في العلوم الأمنية والجنائية، حيث وصلت نسبة النجاح للفصل 2022-2023 إلى 95.85%، بعدد 462 طالباً وطالبة.

أصحاب الإنجازات

والتقى معالي الفريق المري مع الطلبة المرشحين والمرشحات من أصحاب الإنجازات الرياضية، مُشيداً بجهودهم وحرصهم على ممارسة مختلف الرياضات والمشاركة في البطولات والمسابقات الرياضية المحلية والعالمية وتحقيق المراكز الاولى فيها، مؤكداً أن شرطة دبي تولي الرياضية والرياضيين اهتماماً كبيراً من خلال تطوير هذا الجانب سواء لموظفيها أو للمجتمع، وخصصت وحدات تنظيمية معنية بدعم الرياضة، وذلك إيماناً منها بدور الرياضة وأهميتها للفرد والمجتمع.

أولياء الأمور

كما التقى معاليه مع مجلس أولياء أمور الطلبة المرشحين والمرشحات، بهدف الاستماع  إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم التطويرية التي تصب في الصالح العام، مثمناً دور الأهالي في تقويم سلوك أبنائهم كونهم الشريك الرئيسي مع شرطة دبي، ومؤكداً أهمية تكامل دور الأسرة مع الشرطة في الحد من الظواهر المتعلقة بالسلامة المرورية، وذلك فيما يخص قيادة الأبناء للسيارات والدراجات النارية المزودة.

وتجول معالي الفريق المري في الأكاديمية واطلع على مشروع تجديد نادي الضباط فيها.

شاهد أيضاً