بدأت في 1967 وتوقفت في 2023، ماذا تعرف عن 6 أجيال من شيفرولية كامارو؟

بدأت-في-1967-وتوقفت-في-2023،-ماذا-تعرف-عن-6-أجيال-من-شيفرولية-كامارو؟

وصلت شيفروليه كامارو، رمز تميز العضلات والسيارات الأمريكية، إلى نهاية الطريق في ديسمبر الماضي، وخرجت آخر نسخة من الجيل السادس من كامارو من خط التجميع إيذانا باختتام رحلة استمرت 57 عاما.

بينما يبدو المستقبل مجهولاً، فإننا لا نتوقع أن جنرال موتورز ستترك مساحة السيارات الرياضية الأمريكية، ولا أنها ستلغي اسم من مجموعتها. تشير بعض المصادر ان علامة كامارو ستعود كسيارة كروس أوفر رياضية بدلا من سيارة كوبيه. وبينما نودع آخر كمارو كوبيه رياضية، دعونا نسط الضوء على أهم اللحظات في تاريخ السيارة.

كامارو الجيل الأول 1967-1969: ولادة أسطورة

إثر النجاح الهائل لسيارة فورد موستانج، طورت شيفروليه وبونتياك سيارتهما العضلية بسرعة. ولدت كامارو في عام 1967، وقدمت محركات V8 كبيرة وصغيرة الحجم للتنافس مع موستانج. يمثل إطلاق كامارو بداية تنافس شرس.

تسليط الضوء على الأداء: تألقت براعة أداء كامارو مع Z28 عالي السرعة و SS 396 القوية، والتي وفرت ما يصل إلى 375 حصانًا. وقلة من العملاء المحظوظين نجحو بالحصول على أول جيل من كامارو ZL1 الأسطوري، حيث تنتج السيارة حوالي 500 حصان، وإن كان ذلك بسعر باهظ.

أبرز تحدي: على الرغم من نجاحها، تخلفت كامارو باستمرار عن موستانج في المبيعات خلال هذه الحقبة.

كامارو الجيل الثاني 1970-1981

جلبت السبعينيات إعادة تصميم مذهلة، تذكرنا بكوبيه فيراري V12 في أوائل الستينيات. وحافظت كامارو على وجودها خلال أوائل الثمانينيات. وصل محرك V8 LT1 سعة 5.7 لتر في عام 1970 ووفر المزيد من القوة وعزم الدوران، وأصبح كامارو آلة مذهلة على الطرق.

أبرز تحدي: تمكنت كامارو على التحمل لأكثر من عقد، ومرت بفترات من الانخفاض، وتوقف انتاج فئة Z28 في عام 1976.

كامارو الجيل الثالث 1982-1992

ظهر الجيل الثالث من كامارو كرد فعل على الأوقات المتغيرة. مع تصميم أنيق، وديناميكا هوائية محسنة، وخفض الوزن، كان يهدف إلى التنافس مع الكوبيه اليابانية الأكثر كفاءة في استهلاك الوقود. وفرت السيارة محرك متطور بتقنية Tuned Port Injection سعة 5.0 لتر V8 و 5.7 لتر. ورفعت فئات 1LE الخاصة أداء كامارو على مضمار السباق.

أبرز تحدي: إدخال محرك Iron Duke سعة 2.5 لتر 4 سلندر وتراجع المبيعات في عامي 1975 و 1976.

كامارو الجيل الرابع 1993-2002

اتخذ الجيل الرابع من كامارو اتجاهًا مختلفًا تقريبًا، مع الأخذ في الاعتبار تصميم الدفع بالعجلات الأمامية. ومع ذلك، فقد تمسكت بصيغتها الكلاسيكية، حيث قدمت محرك V8 LT1 وتحسينات أخرى. وكان إدخال محرك LS1 V8 من الألمنيوم في عام 1998 نقطة تحول، حيث كان مطابقًا لإنتاج طاقة موستانج كوبرا.

أبرز تحدي: قرار إيقاف كامارو بعد عام طراز 2002 بسبب تباطؤ المبيعات.

كامارو الجيل الخامس 2010-2015

عاد الجيل الخامس من كامارو بقوة، مستوحى من نجاح موستانج على الطراز القديم. مع التعليق الخلفي المستقل وخيارات V6 و V8 القوية، وتفوقت في المنافسة. وأتت ZL1 بمحرك V8 سوبرتشارج سعة 6.2 لتر يوفر 580 حصان وأضافت Z28 و COPO كامارو المزيد من الإثارة للجمهور.

أبرز تحدي: رؤية محدودة من مقعد السائق بسبب النوافذ الضيقة.

كامارو الجيل السادس 2016-2023

بينما تبدو كتحسن كبير لسابقتها إلا انها سيارة جديدة كلياً أتت على قاعدة عجلات ألفا التابعة لشركة جنرال موتورز، وهي أخف بكثير من سابقتها. وقدمت محرك 4 سلندر يخرج عن التقاليد. ووفرت فئات ZL1 مع حزمة 1LE، التي تتميز بمحرك V8 سوبرتشارج سعة 6.2 لتر ينتج 650 حصان. وتضمنت حزمة 1LE تحسينات مختلفة للأداء.

أبرز تحدي: تصميم الواجهة لموديل 2019 والمثير للجدل حيث نقل شعار شيفرولية لأسفل وأعيد تصحيح التصمم بسرعة في موديل 2020.

بينما نودع رحلة شيفروليه كامارو التي استمرت 57 عامًا، من الواضح أن هذه السيارة العضلية الأمريكية الشهيرة قد تركت بصمة لا تمحى في تاريخ السيارات. في حين أن مستقبل كامارو قد يكون غامضاً، فإنا قد تركت بصمة من الطاقة والأداء والأسلوب الأمريكي سيستمر لدى عشاق السيارات لأجيال

 

The post بدأت في 1967 وتوقفت في 2023، ماذا تعرف عن 6 أجيال من شيفرولية كامارو؟ appeared first on سعودي شفت.