نصف سكان اليمن مهددون بالمجاعة العام القادم

حذرت شبكة دولية متخصصة في تتبع المجاعة في العالم من تفاقم أزمة انعدام الأمن الغذائي في اليمن، وأكدت أن الأزمة ستكون “حادة” خلال الأشهر القليلة القادمة.

وتوقعت “شبكة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة”(FEWS NET) ، في تقرير حديث صادر عنها، أن تكون نسبة السكان في اليمن الذين سيحتاجون لمساعدات غذائية عاجلة ما بين 50% و55% وذاك في شهر فبراير 2024، أي أكثر من 17 مليوناً.

وأشارت الشبكة إلى أن أزمة انعدام الأمن الغذائي الحاد في اليمن تجعله يتصدر قائمة 22 بلداً حول العام تعاني من الأزمات الغذائية.

وأفادت أن اليمن سيشهد مطلع العام القادم انتشاراً واسعاً لانعدام الأمن الغذائي “وفق المرحلة الثالثة من التصنيف المتكامل”، وهي مرحلة “الأزمة” والتي تعاني فيها الأسر من فجوات في استهلاك الغذاء وزيادة في سوء التغذية الحاد عن المعتاد.

وأرجعت أسباب هذه الأزمة إلى “محدودية خيارات سبل العيش وأسعار المواد الغذائية الأساسية فوق المتوسطة”.