82 مليار دولار خسائر أثرياء العالم في 10 أيام

خسر أغنى 10 أشخاص في العالم ما يزيد عن 82 مليار دولار من ثروتهم خلال 10 أيام، إذ لم ينجُ أحد من موجة التراجعات الأخيرة التي ضربت أسواق الأسهم على خلفية محضر اجتماع الفيدرالي بوجود المزيد من زيادات أسعار الفائدة، وتخفيض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة من جانب وكالة “فيتش”.

وضرب التراجع المؤشرات بقوة، حيث فقد الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا”، إيلون ماسك وحده 24 مليار دولار من الثروة خلال الجلسات الأخيرة.

وعلى قدر الثروة تأتي الخسائر، إذ كان زميله في القائمة الفرنسي، برنارد أرنو، صاحب ثاني أكبر خسارة في القائمة بواقع 14 مليار دولار، بينما كان الرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” الثالث من حيث قيمة الخسائر، والتي بلغت 11 مليار دولار. ويعزو ذلك إلى الارتفاع الكبير في أسهم “ميتا بلاتفورمز” منذ بداية العام، إذ يرى الكثيرون أن قرار الفيدرالي حفَز من عملية التصحيح بعد سلسلة طويلة من الارتفاعات.

المليارديرات

المليارديرات

الشريك المؤسس لـ “أمازون”، جيف بيزوس، طالته الخسائر أيضاً، حيث خسر 7 مليارات دولار خلال الجلسات العشر الأخيرة. بينما خسر 4 مليارديرات 4 مليارات دولار لكل منهم وهم؛ وارن بافيت، ولاري بيغ، وستيف بالمر، وسيرجي برين.