روسيا تعلن إحباط هجوم بمسيرة أوكرانية بموسكو.. وتعليق حركة الطيران

تشهد الجبهات الروسية الأوكرانية، اليوم الاثنين، يوماً جديداً من التصعيد والاقتتال الدامي، حيث تحاول موسكو السيطرة على المزيد من الأراضي الأوكرانية، فيما تقاوم كييف بدعم عسكري من الغرب.

وفي آخر التطورات، قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، إنها شوشت على طائرة مسيرة أوكرانية فوق منطقة موسكو، مما أدى لسقوطها. وأضافت الوزارة أن الحادث لم يسفر عن سقوط أي ضحايا.

وأفادت وكالة تاس للأنباء بتعليق رحلات الوصول والمغادرة في مطار فنوكوفو في موسكو، كما نقلت وكالة “تاس” فرض قيود على حركة الطيران في مطار دوموديدوفو بالعاصمة الروسية.

وأفادت الدفاع الروسية في بيان: “في الحادي والعشرين من أغسطس حوالي الساعة 06:50 بتوقيت موسكو، تم إحباط محاولة من قبل نظام كييف لتنفيذ هجوم إرهابي باستخدام طائرة مسيرة”.

وأضافت الدفاع الروسية أن نظم الدفاع الجوي رصدت الطائرة المسيرة الأوكرانية فوق منطقة موسكو، وتم اعتراضها باستخدام وسائل الحرب الإلكترونية. وواصلت الدفاع الروسية وفقًا للبيان: “تحطمت الطائرة المسيرة في منطقة بوكروفسكوي السكنية، بعد فقدان السيطرة عليها، ولم يصب أحد بأذى”.

وأمس الأحد، أعلنت الدفاع الروسية إحباط محاولة من قبل نظام كييف لتنفيذ هجمات إرهابية بواسطة طائرات مسيرة ضد أهداف في موسكو وضواحيها.

يأتي ذلك فيما أعلن مدير المركز الصحافي لمجموعة قوات “الجنوب” التابعة للجيش الروسي، اليوم الاثنين، أن الوحدات الصاروخية التابعة للمجموعة، هاجمت محطة ميجيفايا للسكك الحديدية على محور أفدييفكا، ودمرت 3 عربات قطار محملة بالذخائر، وعشر مركبات.

وأشار، بحسب ما نقلت “سبوتنيك”، إلى شن هجوم صاروخي باستخدام منظومة الصواريخ المتعددة “تورنادو – إس” على مواقع تجمع القوات والمعدات الأوكرانية التابعة للكتيبة الآلية الثالثة مشاة، التابعة للواء 92 الميكانيكي الأوكراني في منطقة نوفودميتروفكا.

وتواصل القوات المسلحة الروسية تنفيذ عمليتها العسكرية الخاصة بهدف نزع سلاح أوكرانيا، لدرء التهديدات الصادرة عن الأراضي الأوكرانية لأمن روسيا.

وحددت موسكو منذ إطلاق العملية، يوم 24 فبراير 2022، أهدافها بحماية سكان إقليم دونباس، والقضاء على التهديدات الموجهة لأمن روسيا، وإجبار أوكرانيا على الحياد العسكري، والقضاء على التوجهات النازية فيها.

هذا وأبلغ رئيس الوزراء الهولندي مارك روته، الأحد، الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أن هولندا والدنمارك ستقدمان طائرات حربية من طراز إف-16 إلى أوكرانيا.

وقال روته، في اجتماع مع زيلينسكي في قاعدة جوية هولندية، إن الطائرات سيتم تسليمها بمجرد “استيفاء شروط” لم يحددها.

جاء هذا الإعلان بعد دقائق من فحص روته وزيلينسكي لطائرتين رماديتين من طراز إف-16 كانتا متوقفتين في حظيرة طائرات بالقاعدة.

جاء العرض بعد يومين من قول هولندا والدنمارك إن الولايات المتحدة سمحت للدولتين بتسليم طائرات إف-16 أميركية الصنع إلى أوكرانيا.