الجزائر تتوقع محصولا وفيرا من الحبوب هذا الموسم

أعطت السلطات الجزائرية إشارة انطلاق حملة الحصاد للموسم الزراعي الحالي، بولاية الجزائر أمس الثلاثاء، وسط توقعات بتحقيق إنتاج وفير من الحبوب، رغم شح تساقط الأمطار الذي تغلبت عليه المصالح الفلاحية بتوفير الري التكميلي.

وكشف مدير المصالح الفلاحية للولاية، مهدي ميساوي، بالمناسبة عن تسخير جميع الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح هذه العملية.

وتوقع ميساوي تحقيق إنتاج جيد من من الحبوب هذا الموسم من حصاد نحو 38 ألف هكتار، وذلك بفضل تبني الفلاحين لتقنيات السقي التكميلي، وفق صحيفة “الشعب” الجزائرية.

وبخصوص تخزين هذه الحبوب، فسيتم نقلها بعد حصادها إلى مخازن في عدة ولايات ذات قدرة استيعابية كبيرة.

وفيما يتعلق بالحاصدات فقد تم توزيعها على ثلاث مناطق، لتسهيل عمليات الحصاد في الجهات التي تتوفر على مساحات معتبرة من الحبوب، بحسب المسؤول الجزائري.

ونظرا لشح تساقط الأمطار الذي عرفته الجزائر في الآونة الأخيرة، فقد أعطت المصالح الفلاحية أهمية كبرى لتجميع البذور بغرض توفيرها بكثرة لانطلاق الموسم المقبل.

شاهد أيضاً