الدعم السريع: اخترقوا موقعنا ونشروا أخباراً مغلوطة


بعد ساعات من سريان هدنة جديدة في السودان، أعلنت قوات الدعم السريع مساء الأربعاء، أن موقعها الالكتروني تعرض لعملية اختراق.

واتهمت في بيان الخميس، الجيش السوداني بالعملية، زاعمة أن الأخير قام ببث أخبار رسائل غير أخلاقية، وفق تعبيرها.

خبر مغلوط عن مقتل “حميدتي”

كما تابعت أن من بين الأخبار المغلوطة التي انتشرت عبر الموقع المهكّر معلومة تزعم مقتل قائدها محمد حمدان دقلو الملقب بـ “حميدتي”.

ولم تكن هذه أول حرب من هذا النوع بين الطرافين، فمنذ اليوم الأول لانطلاق الاشتباكات الدامية بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، لم تهدأ حرب الفيديوهات والبيانات بينهما.

كذلك بدأ صراع من نوع آخر يجري بعيداً عن الميدان، ساحته السوشيال ميديا والمقاطع المصورة المرفقة ببيانات سريعة من الطرفين.

وبات كل واحد منهما ينشر بيانات مع فيديوهات وصور تزعم سيطرته على مناطق معينة ليسارع الآخر باستعمال ذات الأدوات لنفي الخبر.


اقتتال عنيف

واندلع الاقتتال العنيف بين القوتين العسكريتين الكبيرتين في البلاد الأسبوع الماضي، بعد أيام من دفع قوات الدعم السريع بنحو 100 آلية نحو قاعدة مروي في الولاية الشمالية، فضلاً عن بعض الآليات بمراكزها بالخرطوم، ما استفز الجيش الذي أكد أن تلك التحشيدات غير قانونية، وتمت دون تنسيق معه.

لكن قوات الدعم السريع أكدت أنها نسقت مع القوات المسلحة، رافضة سحب تلك الآليات، ليندلع القتال لاحقاً في بلد لا يزال منذ 2019 يحاول تلمس طريقه نحو حكم ديمقراطي جديد، يطوي صفحة الرئيس المعزول عمر البشير.

إلا أن مصادر مطلعة كانت أكدت لـ”العربية/الحدث” سابقاً أن الطرفين بدآ بالتحشيد العسكري قبل أسابيع.