لا مؤشرات على نقل موسكو أسلحة نووية إلى بيلاروسيا

أفاد مسؤول أميركي كبير، اليوم الأحد، أن الولايات المتحدة لا تملك “أي مؤشر” على قيام روسيا بنقل أسلحة نووية إلى بيلاروسيا، ولا إلى استعداد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، لاستخدام السلاح النووي في أوكرانيا.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي لقناة “سي بي إس” رداً على سؤال عن إعلان بوتين أن موسكو ستنشر أسلحة نووية تكتيكية في بيلاروسيا، “ليس لدينا أي مؤشر على انه (بوتين) نفذ ما أعلنه أو إلى نقل أي أسلحة نووية”.

وكان الرئيس الروسي قد قال أمس، إن بلاده سترد على تزويد الغرب أوكرانيا بقذائف اليورانيوم المنضب، مشيرا إلى أن روسيا تمتلك الكثير من الأسلحة التي لم تستخدمها بعد.

كما اعتبر بوتين أن أولئك الذين يستخدمون مثل هذه الأسلحة سيعملون في الواقع ضد شعوبهم ويلوثون المناطق المزروعة.

ولفت إلى أن ذخائر اليورانيوم المنضب التي سيرسلها الغرب إلى كييف لا تعتبر من أسلحة الدمار الشامل، لكنها تترك غبارا مشعا، وبالتالي فهي خطيرة جدا.

أسلحة نووية تكتيكية

يأتي ذلك فيما أعلن الرئيس الروسي أن موسكو ومينسك اتفقتا على نشر أسلحة نووية تكتيكية على أراضي بيلاروسيا.

وأشار بوتين على قناة “روسيا-24” إلى أن المرابض اللازمة لهذه الطائرات قيد الإنشاء في بيلاروسيا، وستصبح جاهزة اعتبارا من يوليو المقبل.

قوات روسية في بيلاروسيا (أ ف ب)

قوات روسية في بيلاروسيا (أ ف ب)

وشدد على أن سبب هذه الخطوة إعلان بريطانيا نيتها إمداد أوكرانيا بذخيرة اليورانيوم المنضب، مشيرا إلى أن بيلاروسيا طلبت نشر أسلحة نووية روسية على أراضيها منذ فترة طويلة.

شاهد أيضاً