تزويد كييف باليورانيوم المنضب سيدمرها

على الرغم من التوضيحات البريطانية بشأن قذائف اليورانيوم المنضب، فلا تزال الانتقادات الروسية تتوالى.

فقد اعتبرت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في تصريحات جديدة اليوم الأربعاء، أن نية بريطانيا تزويد كييف بذخائر اليورانيوم المنضب تؤكد نية الغرب المعلنة بتدمير أوكرانيا بشكل نهائي.

تدمير أوكرانيا

وقالت بمقابلة إذاعية: أود أن ألفت الانتباه إلى أنه ليس هناك شك اليوم في نية الغرب المعلنة بوضوح، بقيادة الولايات المتحدة وبريطانيا، في تدمير أوكرانيا بشكل نهائي”.

كما رأت أنه “بعد التصريحات البريطانية الأخيرة انتهت جميع الأحاديث حول رؤيتهم لخير أوكرانيا في المستقبل”.

وكانت زاخاروفا أكدت سابقا أن “استخدام هذا النوع من السلاح يمكن أن يؤدي إلى تلوث بيئي وانتشار لأمراض السرطان لدى الناس، وقد حدث هذا بالفعل أثناء قصف الناتو ليوغوسلافيا”، وفق تعبيرها.

 (تعبيرية من آيستوك)

(تعبيرية من آيستوك)

فيما هدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس بأن بلاده “ستضطر إلى الرد” إذا أرسلت المملكة المتحدة قذائف مصنوعة من اليورانيوم المنضب إلى القوات الأوكرانية، متهماً الغرب بنشر أسلحة تحمل “مكوّنات نووية”.

أتت تلك التصريحات بعدما أعلنت وزيرة الدولة في وزارة الدفاع البريطانية، أنابيل جولدي، بأن بلادها تسعى لنقل ذخيرة اليورانيوم إلى كييف، ضمن جهودها لتوفير قذائف خارقة للمدرعات ودبابات “تشالنجر 2” القتالية.

إلا أن الدفاع البريطانية عادت وأوضحت أن تلك القذائف لا علاقة لها بالسلاح النووي كما يروج له الكرملين، متهمة إياه بتعمد التضليل.

شاهد أيضاً