بحثاً عن أحياء.. شمس صناعية تضيء أماكن الركام في تركيا

بعد وقوع زلزال تركيا المدمر، أرسلت الصين فرق إنقاذ تعمل على مدار 24 ساعة للمساعدة في انتشال الأحياء من تحت الركام باستخدام تقنيات حديثة ترصد الإشارات بحثاً عن ناجين.

وأظهر مقطع فيديو فرق الإنقاذ الصينية وهي تستخدم ليلاً طائرة (درون) تعمل كشمس صناعية مصغّرة يمكنها إضاءة 8 آلاف متر مربع بقوة سطوع عالية.

وكان فريق الإنقاذ الصيني توجه فور وصوله إلى تركيا إلى مدينة أنطاكيا، المنطقة الأكثر تضررا في محافظة هاتاي، لتنفيذ عمليات الإنقاذ متعاونا مع فريق الإنقاذ التركي.

فيما تقوم منظمة مدنية صينية تحمل اسم “رام يونيون ريسكيو” بأعمال الإنقاذ في مدينة الإسكندرونة بمحافظة هاتاي.

فريق الإنقاذ الصيني - رويترز

فريق الإنقاذ الصيني – رويترز

وفي مدينة ملطية التي كانت واحدة من أكثر المناطق تضررا، قام أعضاء فريق “السماء الزرقاء للإنقاذ” الصيني بأعمال الإنقاذ هناك.

يذكر أنه لا يزال رجال الإنقاذ يبحثون عن ناجين أو ينتشلون الجثث وسط أنقاض الزلزال بعد 8 أيام من الكارثة التي ألحقت دماراً هائلاً بأجزاء من سوريا وتركيا، حاصدة أكثر من 37 ألف قتيل، وسط توقعات بأن يرتفع العدد أكثر.

فيما أعلن منسق الأمم المتحدة للإغاثة مارتن غريفيث خلال زيارة إلى سوريا، اليوم الاثنين، أن مرحلة الإنقاذ “تقترب من نهايتها”، وأن الحاجة الماسة ستصبح توفير الملاجئ والطعام والتعليم والرعاية النفسية والاجتماعية.

شاهد أيضاً