ماسك: لا ينبغي استخدام "ستارلينك" بأوكرانيا للتصعيد لحرب عالمية


أكد الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، رئيس شركة “سبيس إكس”، التي تمتلك شبكة اتصالات عبر الأقمار الصناعية “ستارلينك”، أن الشبكة ضرورية لتوفير الاتصالات في أوكرانيا، ولكن لا ينبغي استخدامها من أجل تصعيد قد يؤدي إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة.

وفي تغريدة على “تويتر”، كتب أغنى رجل في العالم، الذي يدير أيضاً شركة تسلا “ستارلينك هو العمود الفقري للاتصالات في أوكرانيا، لا سيما على الخطوط الأمامية حيث تم تدمير جميع اتصالات الإنترنت الأخرى تقريباً، لكننا لن نسمح بأن يتصاعد الصراع ويصل إلى حرب عالمية ثالثة”.

https://platform.twitter.com/widgets.js

وكانت مسؤولة في شركة “سبيس إكس”، قالت الأسبوع الماضي، إن الشركة منعت المسيرات الأوكرانية من الوصول إلى شبكة “ستارلينك” لأن الشبكة، “لم تكن مصممة لتكون سلاحاً”.

أغراض عسكرية

وفرضت شركة “سبيس إكس” قيوداً على استخدام أوكرانيا خدمات الإنترنت المتوفرة عبر الأقمار الصناعية، لأغراض عسكرية، بعد تقارير عن لجوئها لتلك التكنولوجيا للسيطرة على الطائرات المسيرة.

ولم تعلق كييف على الخطوة التي اتخذتها “سبيس إكس”.


وقد اعترضت الشركة المملوكة للمليونير الأميركي إيلون ماسك، على استخدام تلك التكنولوجيا لأغراض عسكرية، لأنها تتناقض مع الاتفاقية المبرمة مع كييف.

هذا وكانت أوكرانيا قد حصلت على آلاف الصحون اللاقطة لإشارات “سبيس إكس ستارلينك” في بداية الحرب، للمساعدة في إبقاء الناس على اتصال بالإنترنت.

يذكر أن شبكة “ستارلينك” صُممت لتوفير استخدام الإنترنت من خلال نشر عدد كبير من الأقمار الصناعية حيث نشرت الشركة منذ مايو 2019، أكثر من 3200 قمراً صناعياً “ستارلينك”.

شاهد أيضاً