صواريخ روسية تستهدف خاركيف.. وأوكرانيا تتجنب “الظلام”

قال حاكم مدينة خاركيف الأوكرانية أوليه سينيهوبوف إن تقارير أولية تشير إلى أن ثلاثة صواريخ روسية من طراز إس-300 سقطت على خاركيف ليل السبت-الأحد.

وأضاف في رسالة على على تطبيق تيليغرام: “تضررت إحدى منشآت البنية التحتية. ويجري التحقق من المعلومات المتعلقة بالضحايا وحجم الدمار”.

وأصابت صواريخ روسية منشآت لتوليد الطاقة في خاركيف، أكبر مدن شرق أوكرانيا، الجمعة في هجوم تسبب في إصابة ثمانية أشخاص.

في سياق آخر، قالت شركة ” دي. تي. إي. كيه”، أكبر شركة خاصة لإنتاج الطاقة في أوكرانيا، السبت إن ثلاث مناطق أوكرانية كبرى، فضلاً عن العاصمة كييف، ستكون قادرة على تجنب انقطاع التيار الكهربائي الأحد في الوقت الذي تعمل فيه السلطات على إصلاح شبكات الكهرباء التي تضررت جراء هجوم روسي كبير.

آثار قصف روسي على باخموت الجمعة (أرشيفية)

آثار قصف روسي على باخموت الجمعة (أرشيفية)

وفي وقت سابق اليوم السبت، قالت وزارة الدفاع الروسية إن قواتها شنت “هجوماً كبيراً” على منشآت طاقة بالغة الأهمية في المجمع الصناعي العسكري الأوكراني الجمعة.

وقالت “دي. تي. إي. كيه” في بيان إن شركة تشغيل الشبكة “يوكرينرجو” لن تفرض مزيداً من القيود على الاستهلاك الأحد، مما يعني أنه لن يكون هناك انقطاع للتيار الكهربائي في كييف والمنطقة المحيطة بها وكذلك منطقتي أوديسا ودنيبرو.

وكان وزير الطاقة الأوكراني جيرمان جالوشينكو قد أعلن أن روسيا قصفت منشآت كهرباء في ست مناطق بصواريخ وطائرات مسيرة، الأمر الذي أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي في معظم أنحاء البلاد.

وقالت القوات المسلحة الأوكرانية في وقت متأخر الجمعة إن القوات الروسية أطلقت أكثر من مئة صاروخ ونفذت 12 هجوماً جوياً و20 قصفاً بالمدفعية. وأضافت أنه تم تدمير 61 صاروخ كروز روسيا.

وهاجمت روسيا مراراً البنية التحتية في أوكرانيا، مما يجعل ملايين الأوكرانيين بدون كهرباء أو تدفئة أو مياه على مدى أيام في ذروة الشتاء.

شاهد أيضاً