العالم الهولندي يتوقع هزة قوية ويتحدث عن مصر ولبنان

ظهر العالم الذي تنبأ بحدوث الزلزال التركي- السوري قبل 3 أيام من وقوعه فجر الاثنين الماضي، وهو الباحث الهولندي Frank Hoogerbeets البالغ 55 عاما، في فيديو بثه أمس الجمعة بيوتيوب، تنبأ فيه بحدوث هزة قوية، كما تحدث عن امكانية حدوث زلزال يشمل مصر ولبنان.

وقال فرانك هوغربيتس إن ذروة القمر “البدر” في 9-10 فبراير ستؤدي إلى هزة قوية، قد تصل إلى 6 درجات بين 10 و12 شباط/فبراير، أي بين اليوم وغدا الأحد، وأن عددا من الهزات الإرتدادية تظهر في خريطة المنطقة التي وقع فيها زلزال الاثنين الماضي بسوريا وتركيا “كما يظهر في الخريطة نشاط زلزالي بالجنوب والجنوب الشرقي، حيث يقع لبنان، وعلى الجانب الآخر العراق وايران” بحسب ما نسمعه في الفيديو المعروض.

أما عن امكانية حدوث هزة بمصر ولبنان فقال: “نعم، لأن هذه المنطقة عرضة للنشاط الزلزالي، ولكن لا يمكن أن نجزم، بالاستناد إلى النشاط الزلزالي ما إذا كانت ستحدث الأسبوع المقبل أو في الخمس أو العشر سنوات المقبلة (..) بما أن التنبؤ بتاريخ حدوث هزة أمر مستحيل، فإننا نستعين بموقع القمر والتقلبات المناخية المحتملة”.

تابع وقال: “إن ذروة القمر (البدر) في 9-10 فبراير، ستكون ذات أهمية في الأيام المقبلة. يمكننا أن نلاحظ ارتفاعا بنشاط زلزالي قد تكون قوته بين 6.4 إلى 6.7 درجات، بسبب اقتران القمر مع المشتري، وهذه الحالة قد تكون شديدة الأهمية.. في أسوأ الأحوال، قد نشهد على نشاط زلزالي، خصوصا في 11 و12 فبراير، ولكن بحسب تقديراتي، فإن قوة الزلزال هذه قد تكون 6 درجات، تحديدا بين 6.4 إلى 6.7 درجات”.

شاهد أيضاً