مجلس السيادة السوداني: توصلنا إلى اتفاق سياسي شامل مع كافة الأطراف

أعلن مجلس السيادة الانتقالي في السودان، اليوم السبت، أنه توصل إلى اتفاق سياسي مع الأطراف غير الموقعة على الاتفاق الإطاري.

وأضاف المجلس في بيان أنه عقد اجتماعات برئاسة الفريق عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس، وبحضور نائبه محمد حمدان دقلو، على مدى الأيام الماضية ضمت الأطراف الموقعة على الاتفاق الإطاري وغير الموقعة عليه، حيث تم الاتفاق على “الصيغة النهائية للإعلان السياسي”.

وقال إنه سوف يجري الترتيب لإجراءات التوقيع على الإعلان السياسي “بالسرعة المطلوبة”.

يذكر أن المكون العسكري متمثلاً بمجلس السيادة في البلاد كان توصل أوائل ديسمبر الماضي (2022) إلى “اتفاق إطاري” مع قوى الحرية والتغيير، المجلس المركزي ومجموعات متحالفة معها، من أجل إنهاء الأزمة السياسية المستمرة في البلاد، والعوده إلى الحكم المدني، برعاية أممية وإقليمية.

إلا أن بعض الأحزاب واللجان رفضت الانضمام لهذا الاتفاق، على الرغم من أنه نص على ترسيخ مبدأ العدالة والمحاسبة وآليات العدالة الانتقالية ووضع حد للإفلات من العقاب، كما أكد على توحيد القوى العسكرية ضمن عقيدة واحدة، وإقامة سلطة مدنية بالكامل دون مشاركة العسكر في الحكم.

شاهد أيضاً