الأمل يتجدد.. إنقاذ طفل بعد 120 ساعة تحت الأنقاض بتركيا

أنقذت فرق الإنقاذ في تركيا ليل الجمعة-السبت طفل من تحت أنقاض مبنى سكني مدمر وذلك بعد أكثر من 120 ساعة على الزلزال المدمر الذي ضرب تركيا وسوريا مخلفاً 24 ألف قتيلاً.

وسُحب الطفل، الذي بدا بصحة جيدة، من أنقاض مبنى في منطقة هاتاي التي تضررت جداً بسبب الزلزال.

وأظهر الفيديو رجال الإنقاذ وهم يسحبون الطفل الذي بدا هادئاً وكأنه غير مدرك ما يحدث معه. وتم وضع الطفل على ناقلة لنقله لتلقي الإسعافات، كما تمت تغطيته ببطانية لتدفئته بعد قضائه 5 أيام وسط البرد القارس.

ويعطي هذا الخبر آمالاً متجددة لأهالي العشرات من المفقودين الذين لا يزالون تحت الأنقاض وسط تضاءل فرص نجاتهم، بحسب الخبراء.

وكانت فرق الإنقاذ في كل من تركيا ومناطق الحكومة السورية قد أعلنت الجمعة إنقاذ عدد صغير من الناجين من تحت الأنقاض، بينما لم يستطع الدفاع المدني في مناطق المعارضة في سوريا من سحب أي شخص حي من تحت الأنقاض أمس فأعلن وقف هذه العمليات والتركيز على رفع الجثث.

شاهد أيضاً