توقيف متعهّد بناء تركي قبل محاولته السفر بعد انهيار عمارته

أوقف متعهدّ مبنى مؤلف من 12 طابقاً انهار جرّاء الزلزال الذي تسبب بمقتل أكثر من 20 ألف شخص في تركيا، لدى محاولته مغادرة البلد، حسبما أفادت وكالة الأناضول التركية الرسمية للأنباء.

ويقدّر أن يكون 800 شخص تحت أنقاض مبنى رونيسانس السكني الذي يضمّ 250 شقة في هاتاي في جنوب شرق تركيا.

مبنى رونيسانس السكني المنهار.. وبعض الصور الدعائية له على مواقع التواصل قبل الكارثة

مبنى رونيسانس السكني المنهار.. وبعض الصور الدعائية له على مواقع التواصل قبل الكارثة

وأوقف الرجل في مطار اسطنبول قبل أن يحاول مغادرة البلد إلى مونتينيغرو وبحوزته مبلغ كبير.

وانهار بالكامل المبنى السكني الفاخر الذي كان يقدّمه على مواقع التواصل الاجتماعي على أنه “ركن من أركان الجنّة”.

وأشارت وسائل إعلام تركية إلى أن لاعب كرة القدم الغاني كريستيان أتسو الذي يلعب لصالح نادي هاتايسبور والمدير الرياضي للفريق تانر سافوت، من بين العالقين تحت أنقاض هذا المبنى.

صورة نشرتها مواقع تركية لتوقيف المتعهد

صورة نشرتها مواقع تركية لتوقيف المتعهد

وتحاول فرق الإنقاذ البحث عن ناجين في المكان.

ويندد الإعلام التركي منذ الاثنين ببعض المتعهدين الذين كانوا يستخدمون مواد رديئة أو لم يحترموا معايير السلامة.

وبحسب قناة “إن. تي. في” التلفزيونية الخاصة، قُدّمت أول شكوى قانونية في هذا السياق الجمعة في ديار بكر (جنوب شرق) تلتها شكاوى أخرى.

وقال وزير العدل التركي بكر بوزداغ الجمعة “تتواصل التحقيقات بشأن المباني المنهارة. سيتم تحديد المسؤولين واستدعاؤهم أمام القضاء”.

شاهد أيضاً