قتيلان في هجوم دهس بمنطقة القدس

أعلنت خدمات الطوارئ الإسرائيلية، الجمعة، سقوط قتيلين في هجوم دهس بمنطقة القدس.

وأمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتعزيز قوات الأمن في منطقة الهجوم وإلقاء القبض على أي أشخاص لهم صلة بالمهاجم وتطويق منزله.

وقبيل الإعلان عن سقوط قتيلين في الدهس، قال مسعفون إسرائيليون إن من يشتبه في أنه مهاجم صدم سيارته بعدد من المارة في القدس الشرقية، اليوم الجمعة، ما أسفر أيضا عن جرح ما لا يقل عن 6 أشخاص.

ووقعت حادثة الدهس في محطة للحافلات براموت، وهي مستوطنة يهودية في القدس الشرقية، نقلا عن الأسوشيتد برس.

وتصاعد التوتر في النصف الشرقي من المدينة بعد إطلاق نار نفذه فلسطيني في 27 يناير وأسفر عن مقتل 7 أشخاص في أعنف هجوم بالقدس منذ أكثر من عقد.

وأفادت خدمة الإنقاذ الإسرائيلية أن مسعفيها يعالجون 6 جرحى، بينهم طفلان في حالة حرجة يخضعان للإنعاش القلبي الرئوي. وحددت الشرطة أعمار الأطفال المصابين بـ 5 و6 سنوات.

وأضافت أن ضحيتين فاقدان للوعي وحالتهما خطيرة، في حين أن الاثنين الآخرين حالتهما متوسطة.

وأكدت الشرطة ان المهاجم قتل بالرصاص في مكان الحادث. ولم ترد أنباء فورية عن حالته.

ويسعى الفلسطينيون إلى أن تكون القدس الشرقية، التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967، عاصمة لدولتهم المستقبلية.

شاهد أيضاً