«فرسان الإمارات» تُشارك في الكونغرس العالمي للإعلام

«فرسان-الإمارات»-تُشارك-في-الكونغرس-العالمي-للإعلام

الأحد، ١٣ نوفمبر ٢٠٢٢ – ٤:٥٧ م


أبوظبي في 13 نوفمبر/وام/ تُشارك مجموعة «فرسان الإمارات» الإعلامية بجناح مميز في الكونغرس العالمي للإعلام، الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك»، في الفترة من 15 إلى 17 نوفمبر الجاري، بالشراكة بين مجموعة أدنيك ووكالة أنباء الإمارات «وام».

ويقام الكونغرس العالمي للإعلام تحت شعار «صياغة مستقبل قطاع الإعلام»، ويقدم فرصة لكبار المسؤولين في قطاع الإعلام، والصحفيين، وشركات التكنولوجيا، وصنّاع المحتوى لمناقشة سُبل التعاون وبناء شراكات مثمرة بين المؤسسات الإعلامية من جميع أنحاء العالم.

وتستعرض مجموعة «فرسان الإمارات» خلال مشاركتها في الكونغرس العالمي للإعلام، تجربتها الممتدة لنحو عقد من الزمان، حيث تأسست المجموعة في مارس من عام 2012، وستقدّم رؤيتها المتمثلة في «الدفاع عن المكتسبات الوطنية وتعزيز الولاء والانتماء للإمارات وقيادتها الرشيدة».

وتمضي مجموعة «فرسان الإمارات» في طريق التوسع يوما تلو الآخر، حاملة رسالة «التعريف بمنجزات الوطن وإبرازها»، وتقدّم المجموعة الخدمات الإعلامية من خلال منصات في مواقع التواصل الاجتماعي تتضمن: «فرسان الإمارات، وفرسان إنجليزي، وفرسان هندي، وفرسان اردو»، وأيضًا حسابا مختصا بالإحصائيات «ترند الإمارات»، وحسابا لنفي الشائعات «هنا الحقيقة»، ومؤخرا تم تدشين حساب يحمل اسم «فرسان 71» على منصة تويتر لنشر المحتوى الإعلامي بطريقة نوعية وفريدة.

ويستضيف الكونغرس على مدار أيامه الثلاثة مجموعة من ورش العمل المتخصصة الهادفة إلى توحيد رؤى قطاع الإعلام بأكمله بهدف تبادل الأفكار الرائدة والحلول المتطورة التي ترسم ملامح القطاع المستقبلية.

كما يوفر منصةً فريدة تسلط الضوء على دور الإعلام في الشرق الأوسط وتدفع بتطور القطاع من خلال الوصول إلى الجماهير العالمية ودعم تحقيق الرؤى المبتكرة وتأسيس علاقات التعاون.

ويوفر المؤتمر وورش العمل المرافقة له، منصة مثالية للصحفيين وشركات التكنولوجيا وصانعي المحتوى وخبراء التسويق الرقمي وشركات البث الضخمة، بالإضافة إلى المسؤولين التنفيذيين في قطاع الترفيه والهيئات التنظيمية والجهات المعنية في قطاع الإعلام.

ويدعم الكونغرس العالمي للإعلام تبادل المعارف الرئيسية ويوفر فرصاً للشراكة الحقيقية بين الإعلاميين المحترفين من مختلف أنحاء العالم.

ومن المتوقع أن يستقطب أكثر من 8 آلاف مشارك بينهم أكثر من 200 رئيس تنفيذي لعدد من كبرى المؤسسات والشركات الإعلامية وأكثر من 170 متحدثاً عالمياً لمناقشة التحديات التي تواجه الإعلام والتوجهات المستقبلية في ظل التطورات التكنولوجية المتسارعة.

زكريا محي الدين


شاهد أيضاً