مركز محمد بن خالد آل نهيان الثقافي يشارك في مهرجان ليوا للرطب

مركز-محمد-بن-خالد-آل-نهيان-الثقافي-يشارك-في-مهرجان-ليوا-للرطب

الثلاثاء، ١٩ يوليو ٢٠٢٢ – ٩:١٧ م


العين في 19 يوليو / وام / أكدت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية و التعليمية ضرورة التوعية بالميزات البيئية للنخيل و دوره الكبير في مواجهة التصحر و دعم التربة المتدهورة و التقليل من الاحتباس الحراري، وفائدة مخلفاته التي تستخدم سمادا للتربة الزراعية وسعفه المنقي الجيد للهواء علاوة على إمكانية تجفيف تمور النخيل بالطاقة الشمسية وما لذلك من تأثير على الناحية الصحية والغذائية.

جاء ذلك في إطار مشاركة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافي في فعاليات النسخة الـ 16 من مهرجان ليوا للرطب الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة وتنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية – أبو ظبي حتى 24 يوليو الجاري بمدينة ليوا في منطقة الظفرة.

وقالت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد : “إن النخيل ليس مجرد نبات يزهر في صحراء الإمارات بل هو جزء أصيل من تراثنا عاصرناه في أوقات الشدة و كان عونا لنا وفي أوقات الرخاء كان فرحة نعيشها عندما تثمر ثماره رطبا طيبا لذلك فإن النخيل جزء من تكويننا التراثي كما أنه من النباتات الداعمة للاستدامة البيئية وأن التمر واحد من أفضل الأغذية للإنسان” .

من جانبها قالت فاطمة الهرمودي المستشار و المنسق للجنة البيئة و المناخ في برنامج “شما بنت محمد للتثقيف البيئي” إن النخيل لديه قدرة على التكيف مع الإجهادات البيئية، ويعد من الأشجار النظيفة التي تعزز نظافة المكان وتعمل على تقليل الحرارة في المدينة”.

وام/نعمة العامري/عوض المختار/عاصم الخولي


شاهد أيضاً