شيخة بنت سيف تطلق الموقع الالكتروني وتعتمد برنامجها وبالأحد التصفيات الأولية لـ 381 متنافسة بجائزة حصة بنت محمد للقرآن الكريم

0

ابوظبي – عبدالرحمن نقي : رحبت حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة ، الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان نائب الرئيس الأعلى لمؤسسة الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية، بالإقبال الكبير الذي تشهده مراكز التسجيل في الدورة الثامنة لجائزة الشيخة حصة بنت محمد آل نهيان للقرآن الكريم – والدة صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله – وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.
وأطلقت سموها الموقع الإلكتروني للجائزة وعنوانه www.hbmaqa.ae
واعتمدت الشيخة شيخة بنت سيف برنامج تصفيات المتنافسات في الجائزة والتي سوف تبدأ يوم الأحد المقبل الموافق للتاسع عشر من يناير الجاري وحتى الثالث والعشرين منه ببدأ التصفيات الأولية للجائزة لطالبات مراكز تحفيظ القران الكريم فيما تبدأ يوم الأحد الموافق للسادس والعشرين من يناير الجاري وحتى الثلاثون منه التصفيات الأولية لطالبات المدارس ، وبلغ عدد المتنافسات 381 منهن 262 طالبات المدارس الحكومية والخاصة و119 من طالبات مراكز تحفيظ القران الكريم .
فيما يستمر باب الاشتراك مفتوح لطالبات اصحاب الهمم و نزيلات المنشئات الاصلاحية والعقابية .
وحددت أربع مقار لعقد التصفيات الاولية وهي : في ابوظبي بمركز البيت متوحد لتحفيظ القرآن الكريم ، وفي العين بمركز هيلي لتحفيظ القرآن الكريم وفي الظفرة بمركز مدينة زايد لتحفيظ القرآن الكريم ، و في عجمان بمركز الاتحاد لتحفيظ القرآن الكريم الذي سيستضيف متسابقات : دبي – الشارقة – عجمان – راس الخيمة – الفجيرة – خورفكان – ام القيوين وستكون فيها فترة صباحية و مسائية
وقالت سموها: “الجائزة تهدف إلى خدمة كتاب الله، والعناية به من خلال تشجيع الناشئة على حفظه وإتقانه، والتركيز على طالبات المدارس، وتشجيعهن على الإقبال عليه والنهل من علومه، وتشجيع الطالبات المواطنات على تعلم كتاب الله وحفظه، والعناية بفئة أصحاب الهمم من خلال إتاحة الفرصة لهن للمشاركة، مؤكدة مساعي الجائزة إلى البحث عن المواهب المتميزة في مجال إتقان الحفظ والتجويد والصوت الحسن، وتوسيع نطاقها لتصبح إقليمية”.
وأعرب مجلس أمناء الجائزة عن تقديره لاهتمام الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان بالجائزة، وتوسيع فئاتها ونطاقها، مشيراً إلى أن الدورة الجديدة تشمل 11 فرعاً، هي: حفظ قصار السور لذوي الإعاقات الذهنية من أصحاب الهمم، وحفظ جزء واحد مع التجويد لأطفال الرياض وأطفال النزيلات، وبراعم القرآن بمركز تحفيظ القرآن ولذوي الإعاقات الذهنية من أصحاب الهمم والحفظ مع التجويد لطالبات الصفين الأول والثاني الابتدائي، ولذوي الإعاقات الذهنية من أصحاب الهمم والنزيلات، وحفظ وتجويد 3 أجزاء لطالبات الصف الثالث والرابع ولأصحاب الهمم والنزيلات وحفظ وتجويد 4 أجزاء لطالبات الصف الخامس والسادس ولأصحاب الهمم والنزيلات وحفظ وتجويد 5 أجزاء لطالبات الصفوف السابع والثامن والتاسع، بحيث لا يتجاوز العمر 14 سنة لطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم وأصحاب الهمم والنزيلات.
وأن بقية الفروع تتمثل في حفظ وتجويد 10 أجزاء لطالبات الصفوف العاشر والحادي عشر والثاني عشر، بحيث ألا يتجاوز العمر 16 سنة لطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم ولأصحاب الهمم والنزيلات، وحفظ وتجويد 15 جزءاً لطالبات جميع المراحل بالمدارس والمراكز والنزيلات، بحيث لا يتجاوز العمر 18 سنة لطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم، وحفظ القرآن الكريم كاملاً لطالبات جميع المراحل ولطالبات مجلس التعاون الخليجي واليمن، بحيث ألا يتجاوز العمر 18 سنة لطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم، بينما يختص الفرع العاشر بالصوت الحسن مع التجويد لطالبات جميع المراحل، بحيث لا يتجاوز العمر 18 سنة لطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم، فيما يتمثل الفرع الـ 11 في جائزة المشاركة المتميزة لتكريم أفضل مدرسة، وأفضل مركز تحفيظ للقرآن الكريم يشارك في الجائزة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.