شرطة رأس الخيمة تستعد لاستقبال شهر رمضان بـ (36) دورية مرورية و أمنية

ENN – بدأت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة بإعداد وتنفيذ خطط أمنية وتوعوية لاستقبال شهر رمضان المبارك، وذلك تنفيذاً لإستراتيجية وزارة الداخلية و تحقيقاً لهدفها الأول في تعزيز الأمن و الأمان، وضبط أمن الطرق، و العمل للتصدي لأية ظاهرة أو عمل يمكن أن يشكل خطراً على المجتمع و القضاء عليه قبل انتشاره.

حيث أوضح سعادة اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، بأنه تم وضع خطة وبرنامج خاص لهذا الشهر الفضيل ويعتمد علي تنفيذه كل من الإدارة العامة للعمليات الشرطية و الإدارة العامة للعمليات المركزية، حيث سيتم إطلاق حملة لضبط المتسولين خلال الشهر الفضيل، وكذلك القيام بأعمال المراقبة و الوقاية الأمنية لضبط المشبوهين بتواجدهم بظروف تستوجب الشبة في أوقات متأخرة من الليل و في الأماكن الهامة و الحيوية منها، فضلاً عن رصد الظواهر و الاخلالات الأمنية على مدار (24) ساعة وفي مختلف شوارع و طرق الإمارة، حيث تم تخصيص عدد (11) دورية أمنية ، ستتركز على مناطق تواجد الأحياء السكنية و الأسواق و المحال التجارية، وأضاف سعادته بأن هذه الحملة يتم إطلاقها سنوياً و تتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك، وأشار قائد عام الشرطة بأنه سيتم تشكيل فريق عمل من إدارة التحريات و المباحث الجنائية، و إدارة المراكز الشرطة الشاملة،و إدارة الشرطة المجتمعية، و إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وإدارة المرور والدوريات لتنفـــيذ حــمــلــة (( كافح التسول … وساعد من يستحق)) من خلال توزيع عدد من البروشورات التوعية التي تبين كيفية التعامل مع تلك الفئة من الناس وما هي الطرق للتواصل للإبلاغ عنهم حيث تم تخصيص رقم للتواصل والإبلاغ الفوري عنهم (7669229/050).

ومن جانب آخر أشار قائد عام شرطة رأس الخيمة  بأنه سيتم تسيير عدد (25) دورية مرورية لتنظيم حركة السير و لجان للتفتيش خلال الفترتين الصباحية و المسائية في مختلف الشوارع وخاصة منطقة الشارع الكويتي و أكسبوا و المراكز التجارية المختلفة، لكثافة حركة المركبات في تلك الشوارع خاصة بعد فترة الإفطار، و ذلك بهدف ضمان انسيابية الحركة المروية في مختلف شوارع الإمارة، و تفادي الاختناقات و الازدحام التي تشهدها بعض الشوارع خصوصاً خلال هذا الشهر الكريم.

كما سيتم تسيير دوريات في الفترة التي تسبق وقت الإفطار بساعات نظراً لاستعجال السائقين للعودة لمنازلهم قبل وقت الإفطار مما قد يتسبب بوقوع العديد من الحوادث المرورية الخطيرة نتيجة السرعة الزائدة، و عدم الانتباه و توتر بعض السائقين بفعل الصيام.

و قد وجه اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي كافة السائقين لضرورة التقيد بالأنظمة و القوانين، و القيادة بتأني و عدم السرعة و العمل على أخذ الأمور ببساطة و تجنب الغضب السريع و الانفعال الذي قد يؤدي إلى القيادة بتهور، و بالتالي تعريض حياته و حياة الآخرين للخطر، متمنياً للجميع السلامة و قيادة آمنة خلال هذا الشهر الفضيل.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى