‘ حرة الحمرية ‘ تواصل دورها الريادي في تعزيز النمو الاقتصادي الذي تشهده الإمارة

من بتول كشواني.

الشارقة في 23 يناير / وام / تواصل هيئة المنطقة الحرة بالحمرية في
الشارقة التأكيد على مكانتها كوجهة استثمارية مفضلة لإطلاق المشاريع
الصناعية والتجارية في إمارة الشارقة ودورها الهام في المساهمة بالنمو
الاقتصادي الذي تشهده الإمارة من خلال نجاحها في العام 2021 بإستقطاب 9
شركات أجنبية عالمية من الولايات المتحدة الأمريكية ودول إفريقية والهند
وغيرها حيث شغلت هذه الشركات مساحة أكثر من مليونين و850 ألف قدم مربع
ما بين مستودعات وقطع أراضٍ بإجمالي قيمة إستثمارات بلغت نحو 271 مليون
درهم وتأتي هذه الأرقام كنتيجة حتمية للتسهيلات والحوافز والمزايا
المتفردة التي تقدمها المنطقة والتي عززت من جاذبيتها للمستثمرين
الأجانب.

دور أساسي.

وأكد سعادة سعود سالم المزروعي مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية أن
“حرة الحمرية” ساهمت منذ نشأتها في تعزيز مكانة إمارة الشارقة كوجهة
للاستثمارات العالمية ومركزا للأعمال في منطقة الشرق الأوسط وذلك في ظل
مواصلة نجاحاتها في استقطاب المستثمرين وكبرى الشركات العالمية العاملة
في مختلف القطاعات الاقتصادية لافتا إلى أن الأرقام المسجلة خلال العام
2021 تعكس حضور المنطقة المتميز ودورها المحوري بوصفها بوابة إلى أسواق
مختلف الدول والأقاليم والمناطق العالمية مرورا بإمارة الشارقة وهو ما
ينعكس بشكل إيجابي على اقتصاد الإمارة التي غدت اليوم بفضل رؤى وتوجيهات
صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم
الشارقة و نقطة انطلاق للشركات نحو الأسواق العالمية بفضل سياسة التنوع
في البنية الاقتصادية للإمارة وفي ظل البيئة التجارية والصناعية
المثالية التي تتمتع بها الشارقة وحرصها على ضمان مصالح المستثمرين.

إستراتيجية مدروسة.

ولفت المزروعي إلى أن “حرة الحمرية” تعتمد في استقطاب الاستثمارات
الأجنبية للإمارة على تنفيذ إستراتيجية مدروسة تنقسم إلى محورين رئيسيين
أولهما إستقطاب إستثمارات نوعية تدعم الإستراتيجيات الوطنية للشارقة لا
سيما فيما يتعلق بالتنوع الإقتصادي حيث تعددت إختصاصات الشركات
المستثمرة في المنطقة بين قطاعات التجارة والصناعات البتروكيماوية
وصناعة المعدات والمنتجات الطبية والصحية أما المحور الثاني فيتمثل في
تنفيذ حملات ترويجية إستباقية تستهدف الشركات في بلدانها الأصلية للتعرف
على طبيعة عملها وإحتياجاتها ومدى رغبتها في الدخول وتعزيز حضورها في
الأسواق الإقليمية وذلك من خلال الزيارات المباشرة وتنظيم الندوات
والمشاركة في الوفود الرسمية وغيرها من الوسائل إلى جانب المشاركة في
مختلف المعارض والفعاليات الإقتصادية المحلية للترويج للبيئة
الإستثمارية الآمنة والمرنة التي تتمتع بها حرة الحمرية وإمارة الشارقة
عموما.

صناعات بتروكيماوية.

ونجحت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية في يناير الماضي بإستقطاب شركتين
عالميتين من القارة الأفريقية حيث تتخصص الشركتان المتمثلتان بشركة
“جلوبال فيجين سبيشيلتي كيميكلز” بالتعبئة والتغليف والمزج و إستكشاف
وإنتاج وتكرير البتروكيماويات والمضافات الكيماوية في حين تتخصص شركة
“براود للمزلقات والشحوم” في صناعة وإنتاج مواد وزيوت التشحيم والتزييت
ومنتجات البلاستيك والعلب وبلغت مساحة استثمار الشركتين في المنطقة
الحرة بالحمرية أكثر /1,076,391 قدم مربع/ تشمل مصانع متخصصة ومستودعات
واسعة ومزودة بأحدث التقنيات لإنتاج منتجات بتروكيماوية عالمية
المواصفات وتصديرها إلى الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية.

منتجات طبية.

وفي فبراير افتتحت شركة “ميدترا” الأمريكية إحدى أكبر الشركات العالمية
في إنتاج وصناعة المعدات والمنتجات الطبية والصحية مقرها الجديد في
المنطقة الحرة بالحمرية موسعةً نشاطها في أسواق الشرق الأوسط وشمال
أفريقيا وتنشط الشركة الأمريكية في أكثر من 40 دولة حول العالم ويتوقع
أن يبلغ حجم استثمارها في المنطقة الحرة بالحمرية 100 مليون درهم خلال
السنوات القادمة.

سلاسل الإمداد.

وفي مارس أعلنت شركة “إيه تي إس تيرمينلز ” الهندية المتخصصة بخدمات
التخزين وسلاسل الإمداد والتوزيع والنقل والشحن البحري والجوي والأرضي
عن رفع السعة التخزينية من المواد الكيميائية السائلة ومنتجات الوقود في
مرافق الشركة إلى 72,000 متر مكعب بدلا من 42,000 متر مكعب كاشفة عن
إنجاز المرحلة الثالثة من مشروعها التوسعي في حرة الحمرية.

صناعات إلكترونية مبتكرة.

كما أعلنت شركة “أوائل الشام للصناعة والتجارة” المتخصصة بصناعة ساعات
أوقات الصلاة والصناعات الإلكترونية المبتكرة في إبريل أن تصل بمنتجاتها
إلى أكثر من 100 سوق حول العالم وذلك ارتفاعاً عن 50 سوقاً فقط بعد أن
اتخذت من حرة الحمرية بالشارقة مقرا لها في العام 2013 م محققة نسبة نمو
بلغت أكثر من 100 بالمائة في عدد الأسواق العالمية التي تصلها منتجاتها
إليها.

إنتاج الأعلاف.

وتكللت الإتفاقية التي أبرمتها هيئة المنطقة الحرة بالحمرية مع شركة”
أليو هيدروفارمز المتخصصة في إنتاج الأعلاف خلال فعاليات الدورة الـ 26
لمعرض جلفود 2021 بإطلاق الشركة للمرحلة الأولى من استثمارها في “مجمع
الشارقة للأغذية” التابع لحمرية الشارقة تمهيدا للتوسع في خدمة عملائها
بالسوق المحلية والأسواق العالمية مع افتتاحها لمستودعين بمساحة إجمالية
تصل إلى 12000 قدم مربع تبلغ قيمة إستثماراتها نحو 9 ملايين درهم وبطاقة
إنتاجية يومية تقدر بحوالي 10 أطنان من العلف العضوي.

شركات المعادن والزيوت والشحوم.

أما في أكتوبر فقد استقطبت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية شركة ارسيلور
ميتال بروجكتس التابعة للشركة العالمية ارسيلور ميتال جروب واحدة من
أكبر الشركات الرائدة حول العالم في مجال الفولاذ والتعدين وذلك من خلال
إستحواذ الشركة على أحد مصانع إنتاج الأنابيب والطلاء في المنطقة إلى
جانب إستئجارها لأراضٍ يصل إجمالي مساحة استثمارها إلى 1,38 مليون قدم
مربع وبقيمة تقدر بـ60 مليون درهم كمرحلة أولى و30 مليون درهم كمرحلة
لاحقة كما أعلنت شركة “سيدهارث للشحوم والزيوت” الهندية الرائدة عالميا
في هذا القطاع عن افتتاح أول مصنع لها بمنطقة الشرق الأوسط في الميناء
الداخلي للمنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة ليكون مقرا لأولى فروعها تحت
مسمى “ترينيتي للزيوت والشحوم” بقيمة استثمار بلغت 50 مليون درهم كمرحلة
أولى وبمساحة إجمالية 135 ألف قدم مربع.

إنتاج المعادن للمشاريع الأيقونية.

كما انضمت في ديسمبر شركة “جران كرافت” الهندية المتخصصة بقطاع إنتاج
المعادن الخاصة بمرافق المباني والمشاريع الأيقونية والعملاقة إلى قائمة
الشركات التي تتخذ من حرة الحمرية منطلقا لأعمالها حيث استأجرت أرضا في
المنطقة بمساحة إجمالية تصل إلى 323 ألف قدم مربع وبقيمة إستثمار تبلغ
22 مليون درهم كمرحلة أولى و45 مليون درهم في المرحلة الثانية بإجمالي
استثمار يصل إلى 67 مليون درهم.

مشاركات محلية.

وحرصت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية على تحقيق حضور فاعل في الفعاليات
الكبرى والأحداث الاقتصادية المحلية التي شهدتها دولة الإمارات من خلال
مشاركتها في عدد من المعارض أهمها في الدورة الـ26 من “معرض الخليج
للأغذية- جلفود 2021” حيث استعرضت فيها الحوافز التي توفرها المنطقة
للشركات وإبراز دورها كمساهم رئيس في دعم تجارة الأغذية في دولة
الإمارات إلى جانب مشاركتها في الدورة الثانية والأربعين من معرض الخمسة
الكبار “ذا بيغ فايف” المتخصص في قطاع البناء والتشييد إضافة إلى
مشاركتها ورعايتها لأعمال المؤتمر الدولي السادس للمشتريات وسلاسل
التوريد لعام 2021 الفعالية الأكبر من نوعها بالشرق الأوسط المتخصصة في
قطاع سلاسل التوريد بالإضافة إلى إستضافة العديد من الوفود التجارية
العالمية للتعرف على الفرص الاستثمارية المجزية والحوافز المتاحة أمام
مجتمع الأعمال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى