حالوب: فلسطين تألقت رغم «العذاب»

حالوب: فلسطين تألقت رغم «العذاب»

قال إنهم عانوا مشاق السفر وعدم اللعب على أرضهم

أطباء منتخب فلسطين يعالجون أحد لاعبيهم خلال المباراة (أ.ف.ب)

Tweet

نسخة للطباعة Send by email

تغير الخط
خط النسخ العربي
تاهوما
الكوفي العربي
الأميري
ثابت
شهرزاد
لطيف

عمان: «الشرق الأوسط»
أكد علاء حالوب، إداري المنتخب الفلسطيني، أن فريقه قدم مباراة كبيرة أمام نظيره السعودي رغم الظروف التي سبقت المباراة ومكان إقامتها.
وتحدث حالوب قائلا: «أعتقد أننا خرجنا بنتيجة جيدة رغم القهر والعذاب ومشاق السفر وحرماننا من اللعب على أرضنا»، مضيفا: «استطاع منتخب الفدائيين اللعب وتقديم مباراة كبيرة».
وقدم حالوب شكره في نهاية حديثه لحكومة الأردن على كل التسهيلات التي تقدمها للمنتخب الفلسطيني، موضحا: «الأردن بلدنا الثاني، شكرا لهم حكومة وشعبا، وشكر خاص للأمير علي بن الحسين على هذه الترتيبات التي أكدت أن الأردن وفلسطين بلد واحد».
يذكر أن مكان إقامة هذه المباراة شهد مدا وجزرا طوال الأسابيع الماضية، لم يتوقف عند قرار «الفيفا» الرسمي بنقلها إلى بلد محايد وتحديدا في الأردن، بل امتد إلى طلب تأجيل المباراة من جانب الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، لكنه واجه رفضا سريعا من قبل الاتحاد السعودي للعبة، وهو ما أجبر المنظمين في العاصمة الأردنية على إعلان أن ملعب «مدينة الحسين الرياضية» سيكون هو الحاضن للمواجهة.
وعبر اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني، الذي تسبب في نشوب أزمة مكان المباراة طوال الأشهر الخمسة الماضية، عن انزعاجه من قرار «الفيفا»، موضحًا أن الكرة الفلسطينية هي المتضرر الأكبر من القرار.
وعزا «الفيفا» قراره بنقل اللقاء إلى بلد محايد إلى أسباب أمنية، في حين كان الاتحاد السعودي لكرة القدم أعلن اعتذاره عن خوض المباراة في رام الله التي كانت مقررة الخميس الماضي.
وستقام مباراة فلسطين مع ماليزيا في الأردن، بحسب ما قال رئيس الاتحاد الفلسطيني اللواء جبريل الرجوب.
وقالت ماليزيا إن المباراة المقررة يوم 12 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي في استاد دورا في الخليل، يجب ألا تقام، بسبب مخاوف أمنية بعد موجة من العنف استمرت شهرا في الضفة الغربية.
ونقلت صحيفة «مالاي ميل» عن حميد الدين أمين، الأمين العام للاتحاد الماليزي لكرة القدم، قوله: «نحن على دراية بالموقف، وسنكتب إلى الفيفا لإبداء مخاوفنا». وأضاف: «طلبنا منهم نقل المباراة مرتين من قبل، لكننا لن نتوقف عن فعل ذلك مجددا».
وبحسب مصادر رسمية تحدثت لـ«الشرق الأوسط»، فإن اتحاد تيمور الشرقية رفض السفر إلى رام الله لأن اللعب فيها مخاطرة على الصعيد الأمني، وإنه يطالب بنقل المباراة إلى دولة مجاورة لفلسطين.


قرأت هذا الخبر على صفحات شبكة الإمارات الإخبارية ENN المقال مأخوذ عن الشرق الأوسط

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى