“الاتحاد الدولي للنقل الجوي” ينظم ورشة عمل في أبوظبي للارتقاء  بتجربة السفر جواً

ENN –  استضافت أبوظبي الأسبوع الماضي ورشة عمل نظمها “الاتحاد الدولي للنقل الجوي” (إياتا) لطرح بعض الأفكار المبتكرة التي من شأنها المساهمة بتحسين جميع جوانب تجربة السفر الجوي.

وانعقدت ورشة العمل في “فندق روتانا جزيرة ياس” يومي 20 و21 مايو، واستضافت نخبة من خبراء الطيران الجوي من مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمناقشة وطرح العديد من الحلول الكفيلة بتسهيل سبل تعاون العملاء والشركاء مع القطاع، وذلك بهدف خفض تكاليف الرحلات والارتقاء بتجربة العملاء.

وتناولت الفعالية، التي شاركت في رعايتها “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة”، مختلف جوانب قطاع السفر الجوي.وقدّم المشاركون فيها أفكار جديدة ومثيرة للاهتمام لتعزيز رضا العملاء وتمكينهم في الوقت ذاته من التعامل مع أي تحديات إقليمية قد يواجهونها.

وحضر اليوم الافتتاحي لورشة العمل سلطان المطوع الظاهري، المدير التنفيذي للقطاع السياحي بالإنابة في “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة”؛ وألقى كلمة ترحيبية بالمشاركين في أبوظبي، تلاه عرض تقديمي من الهيئة حول إمارة أبوظبي.

وقال الظاهري بهذه المناسبة: “من المهم جداً لنا في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أن نواصل تجديد وتحسين خدماتنا المتنوعة بما فيها العروض المقدمة للمسافرين وبالأخص مع ارتفاع عدد النزلاء في أبوظبي من السياح الوافدين”

وأضاف الظاهري: “قطاع السياحة في الهيئة معني بالتطوير وتقع على عاتقنا مسؤولية إلهام زوارنا وترك انطباع إيجابي دائم لديهم. ولأن تجربة المسافرين تبدأ من اللحظة التي يحجزون فيها رحلاتهم، لذا فنحن سعداء جداً بهذه الفرصة للقاء أعضاء ’الاتحاد الدولي للنقل الجوي‘ وغيرهم من خبراء القطاع من أجل المشاركة في طرح بعض الأفكار المنفتحة لتحقيق هذه الغاية”.

وتطرقت ورشة العمل إلى مجموعة من المواضيع المهمة مثل تطبيق عمليات مبتكرة ذاتية الخدمة في المطار، وكيف يسهم تحسين الوصول إلى نقاط التفتيش الأمني والخروج منها بمضاعفة تدفق المسافرين، فضلاً عن تسهيل عمليات الهجرة باستخدام تقنيات أفضل لنقل البيانات ونظم المراقبة الآلية للحدود.

كما أتاحت الورشة الفرصة للقاء مزودي القطاع، واستكشاف أحدث التقنيات المتاحة، وتوطيد العلاقات القائمة مع الشركاء الإقليميين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى